مم تتكون السيارة ؟

السيارات اصبحت من اهم متطلبات العصر في التنقل ؛ وذلك يعود لبعد المسافات ، او بسبب درجات الحرارة المرتفعة التي يصعب التحرك فيها بدون تبريد ، او بسبب بعض التضاريس التي يصعب الوصول اليها الا بالسيارة ، وغيرها من الاسباب … .

 

السيارة هي مركبة آلية تتكون من مجموعة من الأجزاء الميكانيكية. تعمل كل هذه الأجزاء بصورة متناسقة بحيث تؤدي إلى تحريك هذه المركبة، وتعتبر السيارة من وسائل النقل الأكثر انتشاراً في عصرنا الحالي .

وتنقسم السيارات إلى عدة أنواع منها : السيارات الصغيرة الخاصة، وأكثرها يمتلكها الأشخاص العاديون ويستعملونها للذهاب إلى العمل أو للتنقل ،  ومنها الحافلات الكبيرة التي تستخدم لنقل الركاب وهي من وسائل النقل العام المنتشرة في جميع البلاد ، ومنها الكبيرة، كالشاحنات التي تستعمل لنقل البضائع ، وهي بذلك تعتبر العنصر الأساسي في الدول الصناعية في دفع عجلة الاقتصاد إلى الأمام جنباً إلى جنب مع سكة الحديد .

كان اول انتشار للسيارات في أوائل القرن التاسع عشر ولكن الاختراع الحقيقي للسيارة يعود إلى أواخر القرن الثامن عشر ميلادي حينما صنع جوزيف نيكولاس كونيو أول نموذج لسيارة تعمل بمحرك سنة 1769م

 

اما بالنسبة لمكونات السيارة فهذه هي اهمها :-

 

المحرك :-

المحرك هو الجزء المسؤول عن توفير الطاقة لمختلف أجزاء السيارة ، ومع تطور السيارات أصبح هنالك العديد من الأنواع المختلفة من المحركات والتي تعمل بأنواع مختلفة من الطاقة ، ومن أشهر أنواع المحركات الموجودة حالياً هي محركات الاحتراق الداخلي، والتي تعمل عن طريق حرق الوقود الأحفوري وتعتبر أشهر أنواع المحركات وأكثرها انتشاراً حتى وقتنا الحالي .

وتوجد أيضاً المحركات الكهربائية ، والتي تعمل بشكلٍ كاملٍ باستخدام تكنولوجيا الطاقة الكهربائية وبشكلٍ صديقٍ للبيئة .

والمحركات الهجينة وهي آخر أشهر أنواع المحركات الموجودة حالياً والتي تعتبر المحركات الوسطية ما بين محركات الاحتراق الداخلي والمحركات الكهربائية .

 

ناقل الحركة :-

وهو النظام الذي يمكن اعتباره أحد أعقد الأنظمة الموجودة في السيارة ، ومهمته تكمن في توزيع الحركة من محرك السيارة على عجلات السيارة ، والتحكم في مقدار السرعة التي تصل إليها أيضاً كما يحدث عند بداية حركة السيارة أو على المرتفعات أو تغيير اتجاه الدوران الذي يصل إلى العجلات في حال الرجوع إلى الخلف ، ويتمّ هذا الأمر عن طريق التحكم في ” التروس ” الموجودة في هذا النظام .

 

البطارية :-

البطارية نكمن مهمتها في توفير الطاقة الكهربائية لجميع أجزاء السيارة من الأضواء ، والمذياع ، والقطع الإلكترونية في السيارة ، وغيرها …

كما لها أهمية كبيرة في المحركات التي تعمل بالبنزين لتوفير الطاقة الكهربائية لشعلات الاحتراق وفي محركات الاحتراق الداخلي بشكل عام لتشغيل السيارة عند إدارة المفتاح عن طريق توفير الطاقة لمفتاح التشغيل .

المكابح :-

تعتبر المكابح الجزء الأهم في السيارة على الإطلاق ، إذ يكون دورها في إبطاء السيارة وإيقافها بشكل تام ، ولهذا فإن تعطلها يشكل خطراً كبيراً على حياة السائق والراكب والناس من حوله ، لذا يجب على الجميع الاعتناء بالمكابح وصيانتها بشكل دوري للتأكد من عملها .

مولد الكهرباء :-

بالرغم من أن البطارية هي التي توفر الطاقة للسيارة إلا أن الطاقة التي فيها لا تكفي لتشغيل السيارة إلّا لبضعة كيلومترات ، وهنا يتمثل دور مولد الكهرباء والذي يحصل على طاقته من محرك السيارة ويولد الطاقة الكهربائية بشكل مستمر لكي يعيد شحن البطارية .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق