مشاكل صحية قد يسببها كتم العطسة

منع العطسة من الخروج قد يتسبب بمشكلات صحية كبري

في دراسة حديثة حذر باحثون من أن منع العطس أو كتمه قد يؤدي إلي تمزق في الحلق أو في طبلة الأذن أو حتي في حالات نادرة إلي الحاق ضرر بالأوعية الدموية الدماغية .

و قد أشار الباحثون في دراسة نشرتها مجلة “بي ام جي كايس ريبورتس” إلي أن منع العطسة سواء بإغلاق الفم أو سد الأنف حركة سيئة و خطيرة يجب الإقلاع عنها .

و لتقوية أسس الدراسة ، أعطي الباحثون مثالاً عن حالة رجل في الرابعة والثلاثين من العمر أدخل إلى قسم الطوارئ في مستشفى في ليستر في انكلترا مع انتفاخ في الرقبة وآلام حادة في الجسم.

وقال المريض إنه كان يشعر بآلام في الرقبة بعدما حاول منع عطسة من خلال سد الأنف واغلاق الفم وفق معدي الدراسة.

وحيث أكدت الصورة الشعاعية هذه الشبهات اذ ان ضغط الهواء الذي ينشأ عند قمع الرجل للعطسة تسبب بتمزق في اسفل الحلق. ويعالج الرجل الذي يواجه صعوبة في التكلم أو المضغ، بالمضادات الحيوية كما يتلقى الطعام باستخدام مجس. وهو استطاع الخروج من المستشفى في غضون اسبوع.

و نوه معدو الدراسة إلى أن الإحجام عن العطس قد يسبب أيضا الأذى بطبلة الأذن ويتسبب بمشكلات رئوية و إلي الحاق ضرر بالأوعية الدموية الدماغية .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق