ماهو الفضاء ؟!

الفضاء في المعنى العام هو الفراغ الموجود بين الاجسام .

 

لكن حديثنا الان عن الفضاء الخارجي المليء بـ الأجرام السماوية والنجوم والكواكب واهم شيء الذي يجمعهم هي المجرات ، وغيرها من الاجرام .

 

الفضاء، هو الفراغ الموجود بين الأجرام السماوية، بما في ذلك الأرض .

وهو ليس فارغًا تمامًا، ولكن يتكون من فراغ نسبي مكون من كثافة منخفضة من الجزيئات (الجسيمات) ، في الغالب تكون هذه الجسيمات هي : بلازما ، الهيدروجين ، الهليوم ، وكذلك الإشعاع الكهرومغناطيسي و المجالات المغناطيسية ، والنيوترونات .

ودرجة الحرارة التي تسببها ” الانفجار الكبير ” هي ٢.٦ كلفن .

 

ليس هناك حد معين يحدد بداية الفضاء الخارجي ، ولكن بشكل عام فقد تم اعتماد خط ” كارمان ” الواقع على ارتفاع 100كم فوق مستوى سطح البحر كبداية للفضاء الخارجي وذلك من أجل تسجيل القياسات الجوية والمعاهدات والاتفاقيات المتعلقة بالفضاء .

ولقد تم تأسيس الإطار العام لقانون الفضاء الدولي عن طريق اتفاقية الفضاء الخارجي والتي مررت عبر هيئة الأمم المتحدة عام 1967م .

وهذه الاتفاقية تحظر على أي دولة الإدعاء بالسيادة على الفضاء ، وتسمح لجميع الدول باستكشاف الفضاء بحرية.

أما في عام 1979م فوضعت اتفاقية القمر التي جعلت أسطح الكواكب والمدارات الفضائية حولها تحت سلطة المجتمع الدولي ، حيث تم إضافة بنود أخرى للاتفاقية تتعلق بالاستخدام السلمي للفضاء الخارجي بإعداد من الأمم المتحدة ومع ذلك لم تحظر نشر الأسلحة في الفضاء ، والتي من ضمنها الاختبارات الحية للصواريخ المضادة للأقمار الصناعية .

بدأ البشر في إكتشاف الفضاء الفيزيائي خلال القرن العشرين من خلال رحلات المناطيد ، متبوعًا بإطلاق صواريخ فردية على مراحل متعددة .

كان يوري قاقارين من الإتحاد السوفيتي أول من اكتشف مدار الأرض عام 1961م ومنذ ذلك الحين وصلت مركبات فضائية غير مأهولة إلى جميع الكواكب المعروفة في النظام الشمسي .

وبسبب ارتفاع كلفة الوصول للفضاء، لم تتعدى الرحلات المأهوله حدود القمر. وفي عام 2012، أصبحت ” فوياجر 1 ” أول مركبة من صنع الإنسان تصل مجال البينجمي .

 

لنتخيل كم حجم الفضاء …

الفضاء لم ولن يتم احصاء عدد مجراته على الأقل .

فإن الفضاء يحتوي على ملايين المجرات ، وكل مجرة تحتوي على ملايين بل مليارات النجوم والكواكب والاجرام الاخرى ، والمدارات .

 

لكن ماهي المجرات ؟

هي مجموعة من الكواكب والنجوم وبقايا النجوم والغاز والمادة المظلمة المجتمعة معاً جرّاء الجاذبية التي يُمارسها مركز ثقالي ما ، فالمجرات بعضها يتخذ الشكل الحلزوني ، وبعضها يتخذ الشكل البيضوي ، وبعضها الآخر يتخذ الشكل الغير منتظم .

لكن .. هل تسائلت يوماً كم عدد المجرات في الفضاء ؟!

نعود ونكرر الاجابة ، لا احد يستطيع احصاء عدد المجرات الموجودة في الفضاء .

 

لذلك لن نستطيع في هذا المقال فقط تعريف الفضاء كاملاً .

وسيكون هناك اجزاء اخرى مستقبلاً نكمل فيها حديثنا عن الفضاء …

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق