لن تصدّق أن هؤلاء المشاهير كانوا يوماً ما مشرّدين!

8 مشاهير مرّوا بظروف صعبة جداً قبل وصولهم للنجومية، لدرجة أنهم في مرحلة ما من مراحل حياتهم لم يملكوا حتى بيتاً يأويهم

بعض من المشاهير مرّوا بظروف صعبة جداً قبل وصولهم للنجومية، لدرجة أنهم في مرحلة ما من مراحل حياتهم لم يملكوا حتى بيتاً يأويهم! منهم من هو جديد على الساحة، ومنهم من مضى وقت على نجوميتهم.

سنتحدّث في هذا المقال عن 9 من نجوم هوليوود كانوا مشردين ذات يوم.

1. Jim Carrey

Hause Family History

عندما فقد والده (بيرسي) وظيفته كمحاسب، كان (جيم كاري) في الصف الثامن، ووقعت عائلته في أزمة اقتصادية فكان على (كاري) وأشقائه إيجاد عمل، حيث قاموا بتنظيف مصنع العجلات في سكاربورو أونتاريو، حيث تمكّن والده من الحصول على وظيفة حارس أمن، وبالإضافة إلى ذلك عمل (كاري) وظائف غريبة للمساعدة في تغطية النفقات.

عندما ترك والده العمل كحارس أمن، أصبح (كاري) وعائلته بلا مأوى وكان عليهم العيش في سيارة (فولكس واجن)، وتنقلوا في المدينة يوماً بعد يوم للبحث عن عمل، وقضوا لياليهم في مواقف سيارات مختلفة، وأخيراً عرضت عليهم أكبر شقيقة لـ(كاري) وضع سيارتهم في مرآبها والعيش في خيمة في فناءها.

في عام 1977، تقدم (كاري) البالغ من العمر 15 عاماً في مسيرته ككوميدي، ارتدى بدلة صفراء صنعتها له والدته، وقدم أول عرض ستاند أب كوميدي في نادي Yuk Yuk في Toronto.

وعلى الرغم من البداية غير الناجحة، استمر (كاري)، حيث ظهر في نوادي أخرى في تورونتو، و ترك المدرسة لتكريس نفسه لمهنته ككوميدي محترف.

في عام 1979، انتقل إلى لوس أنجلس، خلال الحفلة  رأى (رودني دانغرفيلد) أدائه وطلب منه أن يفتتح له الحفلات، بعد ذلك بدأ بأخذ الأدوار في الأفلام.

أول نجاحاته كان فيلم Ace Ventura: محقق الحيوانات الأليفة، ومن ثم The Mask و Dumb and Dumber و Liar Liar، وغيرها… حقّق (كاري) نجاحات في شباك التذاكر، وأصبح تشرّده الآن تجربة في ماضيه البعيد.

2. Charlie Chaplin

في عام 1899 عندما كان يبلغ من العمر 10 سنوات، اضطر (تشارلي تشابلن) وشقيقه (سيدني) على العمل لكسب لقمة عيشهم، وكان والدهم الممثل Charles Sr قد مات، وأمهم المغنية والكوميدية (هانا)، كانت في مؤسسة لعلاج الأمراض العقلية.

بدأ (تشابلن) بالرقص النقري مع فرقة The Eight Lancashire Lads، وهي فرقة من الفتيان في لندن، قبل أن يحصل على دور مسرحي في عرض شيرلوك هولمز بطولة (وليام جيليت)، بعد ذلك عمل (تشابلن) ككوميدي في Vaudeville قبل هجرته إلى الولايات المتحدة، وهناك انضم إلى (ماك سينيت) وشركة Keystone للأفلام.

بعد انتقاله إلى شركة Mutual للأفلام وأخذ أدوار بطولة في عشرات الأفلام الكوميدية، بنى (تشابلن) استديوه الخاص وأصبح منتجاً مستقلاً، وبالاشتراك مع United Artists، قام بتصوير ثمانية أفلام منها: The Gold Rush و City Lights و Modern Times و The Great Dictator.

الطفل الذي كان في صغره لا يملك سوى القميص الذي يرتديه أصبح واحداً من أكثر النجوم نجاحاً في هوليوود.

3. Chris Pratt

خرج (كريس برات) من الكلية بعد فصلٍ دراسي واحد، وقبل عرض صديق بأن يشتري له تذكرة في اتجاه واحد إلى Maui، كان بلا مأوى، وينام في شاحنة أو يقضي الليل على الشاطئ يشرب الكحول ويدخن الماريجوانا، وعمل بما فيه الكفاية فقط لتغطية لوازمه من الغاز والغذاء بالإضافة للوازم صيد السمك.

التقى (برات) بـ Rae Dawn Shong من شركة Bubba Gump للجمبري، وعرضت عليه دور في Cursed الجزء 3، وهو فيلم من إخراجها، اليوم ومع استمراره بالتمثيل، طموحه يزداد يوماً بعد يوم.

أولاً، أراد أن يتخطى لعب دور “الرجل السيئ”، بعد ذلك أراد أن يجرب الأدوار الكوميدية، والآن أصبح قادراً على رفض بعض الأدوار.

حتى الآن، من أكبر أدواره: (أندي دواير) في المسلسل التلفزيوني Parks and Recreation، و (بيتر كويل) في Guardians of the Galaxy، و (أوين غرادي) في Jurassic World.

4. Daniel Craig

في الأيام الأولى من حياته المهنية التمثيلية، كان (دانييل كريغ) ينام على مقاعد الحديقة في بعض الأحيان، كان بحاجة إلى المال فقبل دوراً في لارا كروفت تومب رايدر، قبل أن يكتسب الاهتمام بسبب دوره كتاجر مخدرات يدعى Geordie Peacock في عام 1996 في مسلسل Our Friends in the North، ونتيجة لذلك تلقى الكثير من العروض لأدوار مماثلة.

(كريغ) الذي ظهر في العديد من المسرحيات والبرامج التلفزيونية والأفلام، أخذ دور البطولة في فيلم Casino Royale في عام 2006، كما أنه لعب دور العميل 007 في ثلاثة أفلام جيمس بوند أخرى: Quantum of Solace و Skyfall و Spectre.

ومع ذلك، بدا متردداً حيال هذا الدور، في عام 2015 قال أنه يفضّل كسر معصميه على اتخاذ هذا الدور مرة أخرى، لكن في وقت لاحق ألمح إلى أنه قد يغير رأيه فقط من أجل المال، أو حتى أنه سيستمر في لعب دور (بوند) طالما بقي قادراً على ذلك من الناحية الجسدية.

5. Sylvester Stallone

اليوم يعتبر (سيلفستر ستالون) ممثلاً عالمياً ناجحاً، ولكن خلال السبعينيات كان بلا مأوى في بعض الأحيان بينما كان يكافح من أجل أخذ الأدوار، حتى أنه كان غير قادر على شراء الطعام لكلب أسرته، لذا اضطر أن يبيعه.

اعترف (ستالون):

“لقد كنت في نهاية الحبل”

وقد استلهم الممثل من المصارع (تشاك ويبنر)، الذي هزم محمد علي في البطولة في عام 1975، وعندها كان (ستالون) في أواخر العشرينات من عمره، الحادث هو أساس شخصية (روكي بالبوا).

أنهى كتابة السيناريو فيلم (روكي) في ثلاثة أيام، وعندما عرض عليه المنتجون 350,000 دولار للسيناريو، أصرّ (ستالون) على أنه لن يبيعه إلا إذا لعب بنفسه دور (بالبوا)، كان موقفه جريء فهو لم يكن يملك سوى 100 دولار في البنك في ذلك الوقت، ومن أجل إبرام الصفقة، وافق (ستالون) على 35,000 دولار للعب الدور وتنازل عن رسوم الكتابة.

كلّف الفيلم 1.1 مليون دولار، وحقق أرباح بقيمة 225 مليون دولار وأدخل (ستالون) في عالم التمثيل، وقد أخذ دور البطولة في عدة أجزاء أخرى من نفس الفيلم.

6. Halle Berry

في عام 1987 وفي سن ال 21، كانت (هالي بيري) تعيش بمفردها في مدينة نيويورك، وكانت تعاني من الفقر، لكنها لم تكن قلقة بشأن ذلك إذ كانت تطلب والدتها (جوديث آن)، إعطاءها المال ووالدتها لم تكن تردّها خائبة، ولكن كانت هذه المرة مختلفة، فقد رفضت والدتها إعطاءها المزيد من المال، ونتيجة لذلك كان على (بيري) أن تعيش في مأوى للمشردين.

على الرغم من أن (بيري) رفضت التحدث إلى والدتها لمدة 18 شهراً، أدركت لاحقاً أن الحادث علّمها بأن تصبح مكتفية ذاتياً، وقالت:

“لقد تعهدت ألا أطلب من والدتي أو من أي شخص آخر أي شيء، و لم أفعل.”

هي الآن ملكة جمال وعارضة أزياء ومنتجة، وقد أخذت هذه الممثلة الحائزة على جائزة إيمي دور البطولة في مجموعة من الأفلام، بما في ذلك فيلم Monster’s Ball عام 2001، الذي فازت عنه بجائزة أوسكار أفضل ممثلة لعام 2002، في الماضي كانت مفلسة وغير معروفة، والآن (بيري) مشهورة وغنية، وفازت ببعض من أهم الجوائز المرموقة في مجال الترفيه.

7. Hilary Swank

بعد انفصال والديها، انتقلت (هيلاري سوانك) مع والدتها (جودي كاي) إلى لوس أنجلس، حيث كان منزلهما هو سيارة، وبدأت (سوانك) بالسعي للحصول على مهنة في مجال التمثيل، وكانوا أيضاً ينامون في منزل أحد أصدقائهم، على الرغم من أنه لم يسمح لهم بالبقاء هناك خلال النهار لأن صديقهم كان يريد بيع المنزل.

(سوانك) وأمها لم تستسلما لوضعهما المذري.

“كان لدينا بعض الفرش الهوائية، كنا ننفخها، ننام عليها، ونغادر في الصباح”.

أوضحت (سوانك) إن تشرّدهم لم يدم طويلاً، فبعد بضعة أشهر أخذت بعض الأدوار ووجدت هي وأمها مكاناً أفضل للعيش.

كان أول دور لـ(سوانك) هو في فيلم Buffy the Vampire Slayer في عام 1992، بعد ذلك لعبت دور البطولة في أفلام أخرى مثل The Next Karate Kid و Boys Don’t Cry، وقد فازت بجائزة غولدن غلوب وبجوائز الأوسكار لأفضل ممثلة، بحيث أخذتها موهبتها من التشرّد إلى الثروة والشهرة.

8. Drew Carey

بعد انفصال والديها، انتقلت (هيلاري سوانك) مع والدتها (جودي كاي) إلى لوس أنجلس، حيث كان منزلهما هو سيارة، وبدأت (سوانك) بالسعي للحصول على مهنة في مجال التمثيل، وكانوا أيضاً ينامون في منزل أحد أصدقائهم، على الرغم من أنه لم يسمح لهم بالبقاء هناك خلال النهار لأن صديقهم كان يريد بيع المنزل.

(سوانك) وأمها لم تستسلما لوضعهما المذري.

“كان لدينا بعض الفرش الهوائية، كنا ننفخها، ننام عليها، ونغادر في الصباح”.

أوضحت (سوانك) إن تشرّدهم لم يدم طويلاً، فبعد بضعة أشهر أخذت بعض الأدوار ووجدت هي وأمها مكاناً أفضل للعيش.

كان أول دور لـ(سوانك) هو في فيلم Buffy the Vampire Slayer في عام 1992، بعد ذلك لعبت دور البطولة في أفلام أخرى مثل The Next Karate Kid و Boys Don’t Cry، وقد فازت بجائزة غولدن غلوب وبجوائز الأوسكار لأفضل ممثلة، بحيث أخذتها موهبتها من التشرّد إلى الثروة والشهرة.

8. Drew Carey

في عام 1891 عندما أذى والده نفسه عن طريق الدهس على مجرفة W.C، ضحك من هذا الحادث، لذا ضربه والده ، وفي اليوم التالي، ترك (فيلدز المنزل)، ولم يعد سوى بضعة مرات لزيارة والدته.

لفترة من الوقت، عاش الصبي المشرّد في حفرة في أرض فارغة، وفي وقت لاحق انتقل إلى غرفة تقع فوق متجر مصلح عجلات، هذا الجناح الذي يحتوي على الكراسي والأرائك المرمية، كان بمثابة نادي لـ(فيلدز) وأصدقائه الذين كانوا يجلبون له الطعام من عائلاتهم.

كما قام بسرقة مستلزمات الخبز من المتاجر والحليب من شرفات السكان، وكانت وجبات الغداء المجانية التي تقدمها الصالونات لعملائها مصادر إضافية له من الطعام، كان (فيلدز) يقول للنوادل أن يجلبوا له طبقين من الطعام واحد لنفسه والآخر لأبيه، إذ كان يقول لهم أن والده سيأتي بعد وقت ليشتري المشروبات.

بدأ (فيلدز) أولًا كبهلوان، وأدى في ولاية بنسلفانيا وعبر آسيا وأستراليا وأوروبا وجنوب أفريقيا وغيرها، وحصل على نجاح كبير عندما انضم إلى Ziegfeld Follies.

بعد وقت ليس ببعيد، وبين ليلة وضحاها، بدأ بتحقيق النجاحات في الأفلام، وعمل في استوديوهات (بارامونت)، حيث كتب بعض النصوص الخاصة به.

من بين الافلام التي اشتُهر بها هي Bank Dick و My Little Chickadee، حيث شارك Mae West البطولة، كما لعب دور البطولة بدور Mr.Micawber في David Copperfield.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق