دراسة: تنظيف المنزل ضار على المرأة

تنظيف المنزل يعادل ضرر تدخين 20 سيجارة يوميا

باحثون أمريكيون أثبتوا في دراسة عملية حديثة بأن تنظيف المرأة للمنزل فيه ضرر كبير علي رئتيها يعادل تدخين علبة من السجائر يومياً ، بسبب ما تستخدمه من منتجات تنظيف و بسبب الأتربة أيضا .

أوضح الباحثون أن استخدام منتجات التنظيف لم يكن له تأثير علي رئتي الرجال ، حيث قام الباحثون بإجراء بحثاً علي صحة الرئتين لحوالي 6235 من النساء و الرجال علي مدي عشرين عاماً ، و تم سؤالهم عما إذا كانوا يقومون بتنظيف منازلهم ، أو يعلموا كمنظفين في المنازل و المحال التجارية .

فقد وجد الباحثون أن النساء اللواتي ينظفن منازلهن مرة واحدة في الأسبوع أو أكثر من مرة انخفض لديهن قدرة الرئة وكان الانخفاض في و ضيفتها في المجموعتين يعادل تدخين 20 سيجارة لمدة تتراوح من 10- 20 سنة .

و حذرت الدراسة من أن تنظيف النساء قد يشكل خطراً علي صحة الجهاز التنفسي ، بينما لم تثبت الدراسة علي الرجال أي تأثير علي رئتيهم .

وقال الباحثون بقيادة باحثين فى جامعة بيرجن، إن مجموعة متنوعة من المهيجات المحتملة للرئة وجدت فى منتجات المنظفات المحلية بما فى ذلك المبيضات والأمونيا.

وأضافت الدراسة أن الحد من قدرة الرئة يحدث لأن تنظيف المواد الكيميائية تهيج الأغشية المخاطية وبطانة الشعب الهوائية، والتى مع مرور الوقت تؤدى إلى تغييرات مستمرة فى الشعب الهوائية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق