انجازات العرب في الطب

علماء عرب من اوائل الباحثين في الطب وتشريح الانسان

عندما تجد العلاج لمرض ألم بك تذكر ان هناك اشخاص من بعد الله تعالى قد ساهموا في شفاءك سهرو اليالي وأبحروا في العلم وخاضو التجارب لآجل اكتشاف علاجا مناسبا لمرضك فاليك في هذا المقال بعضا من العلماء العرب والذين كان لهم الباع الطويل في تقدم الطب المعاصر

أبو بكر الرازي (850 – 923م)

هو محمد بن يحيى بن زكريا الرازي من أوائل الباحثين في الطب الإسلامي، ولقب بإمام عصره في علم الطب، تتمثل أهم انجازاته في:

  • أول من أوجد فروقاً بين النزيف الشرياني والنزيف الوريدي.
  • تتلمذ على يديه العديد من الطلاب القادمين من مختلف البلدان، وعمل رئيساً في بيمارستان بغداد الذي انشأه الخليفة العباسي المعتضد بالله.
  • له أكثر من 200 كتاب عن الطب والفلسفة، بما في ذلك كتاب لم يكمله، جمع فيه معظم المعرفة الطبية المعروفة للعالم الإسلامي في مكان واحد، ثم ترجمه إلى اللغة اللاتينية فأصبح من أعظم الكتب التي يستند إليه الغرب.
  • كان الرازي يعمل على صقل المنهج العلمي وتشجيع التجربة والمراقبة.
  • كتب الرازي بشكل مكثف عن العلاقة الحاسمة بين الطبيب والمريض، معتقدا أنه يجب تطوير العلاقة فيما بينهم على أساس الثقة والاطمئنان، فمثلما يعتبر الطبيب نفسه مسؤولا عن المريض، على المريض أن يتبع نصيحة الطبيب.
  • اهتم كثيرا في عملية تشريح جسم الإنسان.
  • له مؤلفات في علم وظائف الأعضاء البشرية وفهم كيف يعمل الدماغ والجهاز العصبي والعضلات.

 

ابن سينا (980 – 1037م)

“أبو الطب” و”أمير العلم” ألقاب اطلقت على ابن سينا الذي لع ما يقارب المائتين كتابا في الشتى المجالات الاكاديمية مثل لفلسفة واللاهوت وكذلك الطب الاسلامي والعلوم الطبية ولها انجازات عدة منها :

  • ألف كتاب “قانون الطب” الذي اعتمده جميع الاطباء في جميع أنحاء العالم الإسلامي وأوروبا
  • وضع دليل مفصل لتشخيص وعلاج الأمراض، اعتقد خلاله ​​أن العديد من التشخيصات يمكن أن تتم ببساطة عن طريق فحص النبض والبول، إضافة إلى النظام الغذائي والخلفية الوراثية.
  • وضع بعض الاقتراحات لرعاية الاطفال والمواليد الرضع.
  • اهتم في اعداد مبادئ اساسية للتحقق من نقاء المياه، لانه يعتبر ان المياه السيئة هي المسؤولة عن الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة.
  • سار على خطى الرازي في اتباع اساس المنهج التحليلي وتفوق عليه حيث يعتبر كتابه قانون الطب اكثر شمولية لجميع فروع العلوم الطبية من الحاوي الذي الفه الرازي
  • أول من شخص أسباب اليرقان، والتهاب السحايا، وأعراض حصى المثانة تشخيصا دقيقا.
  • اهتم بالحالة النفسية لمرضاه فهو يعتقد انها ستساعده على تشافي المرضى

 

أبو الحسن الطبري (810 – 855 م)


نسبه علي بن سهل بن ربن الطبري له انجازات عظيمة في الطب ولكنه غير مشهور تتلمذ على يده الرازي من اسهاماته

  • الف كتابا اسمه فردوس الحكمة عام 850 من 9 خطابات كل خطاب مقسم على عدة فصول ناقش خلال هذا الكتاب عددا من المواضيع الطبيه
  • وضع المبادئ العامة للطب، وقواعد الحفاظ على الصحة الجيدة، وطرق الوقاية من الأمراض.
  • وضح أعراض الاضطرابات الداخلية التي يتعرض الجسم لها والمبادئ العلاجية لها.
  • عرض خلال كتابه بعض الأمراض التي تصيب الجسم مثل: العضلات، والأمراض من الرأس إلى القدم، وأمراض العيون، والأنف، والأذن، والفم، والأسنان، الصدر والرئة، وأمراض البطن والكبد والأمعاء، وأنواع الحمى.

 

ابن النفيس (1213–1288م)


هو أبو الحسن علاء الدين علي بن أبي الحزم الخالدي المخزومي، الذي يعتبر من أهم رواد علم وظائف الأعضاء في جسم الإنسان، حيث وضع نظريات مازال يعتمد عليها الأطباء في الوقت الحالي ويعتبرنوها نهجا في علمهم .

من أهم إسهاماته في مجال الطب:

اكتشف الدورة الدموية الصغرى: فوجد أن الدم ينقى في الرئتين من أجل استمرار الحياة وإكساب الجسم القدرة على العمل، حيث يخرج الدم من البطين الأيمن إلى الرئتين، ثم يمتزج بالهواء، ثم ينتقل إلى البطين الأيسر.
في حين كان الاعتقاد السائد انذاك، أن الدم يتولد في الكبد ومنه ينتقل إلى البطين الأيمن في القلب، ثم يتدفق بعد ذلك في العروق إلى مختلف أعضاء الجسم.
ويعتبر ابن النفيس هو أول طبيب تطرق لما يسببه الملح من ارتفاع ضغط الدم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق